مسلسل بوجبا...الى اين!!

مسلسل بوجبا...الى اين!!

عملية تسويق بوجبا للاندية المهتمة به تمر بمنعطف خطير للغاية ,لان الاطباء في الغارينغتون قبل اشهر نصحو بوجبا باجراو عملية جراحية على كاحله لاصابته بخلع في الكاحل اضر برباط القدم مع تشقق عظمي في مشط القدم الخامس المرتبط بالاصبع الصغير ,لكن بوجبا رفض باستشارة مع طبيبه الخاص ,سافر للعلاج الطبيعي بالامرات حيث لم يحقق النتيجة المرجوة مما اضطر معها للسفر الى الولايات المتحدة الامريكية مركز يوتيم الشهير ,بعد اصابة بوجبا من جديد ثبت بانه يحتاج الى عملية جراحية واطلع طبيبه على الفحوصات الجديدة واقر بضرورة العملية.
علما اتن الاعب تغيب لمدة 3 اشهر سابقة والمشكلة في الموضوع تتمثل في تراجع ريال مدريد في انتداب اللاعب اسباب تتعلق بالقيمة السوقية المرتفعة,اضف الى دلك ستكون هناك مخاوف من وجود اصابة مزمنة للاعب,ناهيك عللى التوليفة الممتازة والعائد بقوة في منتصف ملعب الريال بتواج\ كروس و كاسيميرو و فالفيردي فوجود بوجبا من الممكن ان يؤثر بصورة او اخرى على حالة الانسجام والتوازن التي خلقها زيدان بالنسبة للميرينغي .من المستحيل ان يوقع الريال مع بوجبا في سوق الانتقالات الحالية الممكن ان يتم تاجيل الموضوع حتى الميركاتو الصيفي بحسب مخرجات الموسم الحالي للملكي .
يوفنتوس هو الاخر غير قادر على انفاق المبلغ المطلوب من ادارة اليونايتد والمقدر ب150مليون جنيه استرليني ?ربما يضع الفريق لاعب الوسط الالماني ايمري شان ضمن الصفقة لكن من المستبعد ان تقبل ادارة اليونايتد بمبلغ يقل عن 100مليون جنيه استرليني بالاضافة للاعب الالماني والمجمل فان خط وسط السيدة العجوز يقدم مستوى جيد جداا,بالاضافة الى وجود خيارات متعددة في منطقة الوسط..
اليونايتد هو الاخر متمسك كما في السابق بلاعبه الفرنسي ,سلوكيات الاعب ووكيل اعماله رايولا باتت محرجة بصورة عامة,كدلك بان التقارير الواردة من بريطانيا تشير الى رغبة النادي بانتداب لاعب او اثنين والحديث يدور على جيمس ماديسون لاعب ليستر سيتي والالماني ايمري شان لاعب يوفنتوس و شون لونغستاف لاعب نيوكاستل وهدا يعني ان الفريق الاحمر اصبح اكثر انفتاحا لفكرة البيغ شريط الحصول على المقابل المادي المريح والدي يسمح للادارة بالتحرك بصورة اكثر حرية من ناحية الانفاق.فنهاية مسيرة بوجبا مع الشياطين الحمر تمر بمرحلة حرجة,تحتاج الى دراسة الخيارات الممكنة و الناجحة,قبل ان يفقد الاعب بريقه الدي بات يتلاشى شيئا فشيئا.